"العربي الجديد": حفتر وروسيا ينسقان لمناورات قبالة الهلال النفطي

12 يناير 2017 - 13:19

حفتر على متن حاملة الطائرات الروسية الأميرال كوزنيتسوف - موقع روسيا اليوم

12 يناير 2017 - 13:19

مشاركة

النبأ

كشفت صحيفة العربي الجديد نقلا عمن وصفته بمصدر عسكري رفيع مقرب من حفتر أن الأخير ناقش مع وزير الدفاع الروسي "سبل التنسيق لإطلاق مناورة جوية وبحرية قبالة منطقة الهلال النفطي".

ونقلت الصحيفة عن المصدر قوله إن "المناورات الروسية المشتركة مع قوات حفتر كان من المقرر أن تبدأ، الأحد الماضي قبل أن يتم تأجيلها، مرجحا في الوقت نفسه أن تنطلق يوم غد الجمعة".

وعن هذه المناورات قال مصدر للعربي الجديد إن "قطعا بحرية روسية ستجوب الشاطئ المقابل للهلال النفطي، وصولا إلى سرت، موضحا أن "الطائرات المشاركة في هذه المناورات ستقصف بالفعل أهدافا تابعة للقوات المناوئة لحفتر في الجفرة ودرنة وغيرها".

ولفت المصدر إلى أن تنسيقا عاليا بين روسيا وحفتر جرى خلال زيارته السابقة لموسكو، بهدف زيادة حجم الدعم العسكري واللوجستي لقواته، وإلى أن زيارات ضباط وخبراء عسكريين روس لقواعد حفتر لم تنقطع، وفق الصحيفة.

وأشار إلى أن "وصول حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف" إلى المياه الإقليمية، ومرابطتها قبالة منطقة الزويتينة غرب بنغازي، عجّل بإرسال إيطاليا بوارج بحرية رست قبالة طرابلس، الثلاثاء، قبل أن تعلن عن تواجدها الرسمي عبر سفارتها".

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت،   أمس الأربعاء، أن من سمته بالقائد العام للجيش الليبي خليفة حفتر، زار حاملة الطائرات الروسية "الأميرال كوزنيتسوف" وأجرى، بعد جولة عليها، اجتماعاً مع وفد عسكري روسي يتصدره رئيس الأركان.

وجاء في بيان للوزارة، نقلته وكالة أنباء سبوتنيك الروسية، أن "حفتر بحث خلال مؤتمر عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، مسألة مكافحة الإرهاب في الشرق الأوسط".

يشار إلى أن حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف" دخلت المياه الإقليمية الليبية، أمس الأربعاء،  بعد أن أعلنت وزارة الدفاع الروسية سحبها قطعا بحرية أخرى من منطقة عملياتها العسكرية قبالة السواحل السورية وإعادتها إلى تمركزاتها في أحد الموانئ الحربية الروسية.

 

 

جميع الحقوق محفوظة - قناة النبأ الفضائية 2017