ترمب يعترف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي

6 ديسمبر 2017 - 22:19

دونالد ترمب يعترف بالقدس المحتلة عاصمة للاحتلال الإسرائيلي - الجزيرة

6 ديسمبر 2017 - 22:19

مشاركة



أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب في خطاب من البيت الأبيض الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

 ووجه ترمب أوامره إلى الخارجية الأميركية للبدء بنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس.

ورأى ترمب أن هذه الخطوة تأخرت كثيرا، مضيفا أن "إسرائيل دولة ذات سيادة ومن حقها أن تقرر ما هي عاصمتها".

وأشار ترمب في خطابه إلى أن الكونغرس اعتمد في العام 1995 قانونا لنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، لكن الرؤساء الأميركيين السابقين دأبوا على تأجيل تنفيذ هذا القانون "وكانت تنقصهم الشجاعة لاتخاذ هذا القرار، ربما بسبب المعطيات المتاحة آنذاك".

وذكر الرئيس الأميركي أن إعلانه هذا لا يعكس تغييرا في الالتزام الأميركي بتسهيل اتفاقية سلام دائمة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وقال إن الولايات المتحدة "لا تتخذ أي خطوة لها علاقة بالوضع النهائي بما فيها حدود السيادة الإسرائيلية".

في المقابل، اعترف ترمب بأن القدس هي من دون أي شك من القضايا الحساسة، لافتا إلى أن واشنطن ستدعم حل الدولتين، وأن بلاده "ملتزمة التزاماً كبيراً بالمساعدة على التوصل إلى اتفاقية سلام مقبولة".

وشدد الرئيس الأميركي على موقف إدارته الدائم بتحقيق السلام والأمن في المنطقة، معربا عن ثقته بالوصول إلى تحقيق السلام.

كما اعتبر "الشرق الأوسط منطقة غنية بالثقافة والتاريخ وشعوبها فخورة بنفسها، لكن المستقبل أصبح رهينة الجهل وسفك الدماء والإرهاب"، قبل أن يضيف أن "السلام يبعد المتطرفين وأن للشعوب المتحضرة ترد على الخلافات بالنقاش وليس بالعنف".

ولأجل تفعيل رؤية إدارته، قال ترامب إن نائبه، مايك بنس، سيسافر إلى المنطقة لضمان تحقيق السلام، ودعا قادة المنطقة إلى الانضمام للبحث من أجل تحقيق السلام الدائم.

وقبيل خطابه لقيت خطوة ترامب تنديداً دولياً، بعدما انهالت ردود الفعل الإقليمية والدولية المحذّرة للرئيس الأميركي، من مغبة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ولا سيما بعد تأكيدات من مصادر في الإدارة الأميركية أن الرئيس سيقدم على هذه الخطوة.

 

جميع الحقوق محفوظة - قناة النبأ الفضائية 2017