أناشيد
فبراير

ترامب يؤكد للسراج دعم الحكومة المقترحة وجهودها بمكافحة الإرهاب

2 ديسمبر 2017 - 13:21

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يستقبل فائز السراج في البيت الأبيض - صفحة الحكومة المقترحة على فيس بوك

2 ديسمبر 2017 - 13:21

مشاركة

 

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على دعم الولايات المتحدة للحكومة المقترحة ورئيسها فائز السراج، والتزامه بمحاربة الإرهاب بكافة أشكاله، بحسب صفحة الحكومة على فيس بوك.

وجدد ترامب خلال استقباله رئيس المجلس الرئاسي المقترح فائز السراج الجمعة في البيت الأبيض التأكيد على موقف واشنطن الداعم لمسار الحل السياسي في ليبيا، مرحبا بتنمية وتطوير علاقات التعاون بين البلدين في مجالات متعددة، واستمرار الدعم في مجال مكافحة الارهاب والتطرف.

وعدَّ الرئيس الأمريكي السراج شريكاً استراتيجياً، في أهمية العمل على الاستقرار ودعم الاقتصاد، لما لليبيا من موارد ومميزات تاريخية وجغرافية، يمكن أن تعود بالنفع على الجميع. 

من جانبه شكر فائز السراج الرئيس الأمريكي لدعم بلاده الحكومة المقترحة سياسياً وأمنياً، ووقوفها بجانب ليبيا في أزمتها الحالية،  متطرقا إلى تحرير سرت، الذي عده انجازاً مشتركاً، وأكد على أهمية استمرار التعاون مع واشنطن للقضاء على فلول تنظيم الدولة أينما وجدوا في ليبيا.

واستعرض رئيس المجلس الرئاسي المقترح مع الرئيس الأمريكي الوضع السياسي الراهن والتحديات التي تواجه ليبيا، مشيرا إلى ما خلفته الأزمة السياسية من انقسام حاد في مؤسسات الدولة، وما يقوم به البعض من محاولات مستمرة لعرقلة مسار التوافق، مؤكدا على إيمانه بالمنهج الديمقراطي والدولة المدنية وضرورة توحيد المؤسسة العسكرية تحت قيادة مدنية تنفيذية. 

و أثنى السراج، بحسب صفحة الحكومة على فيس بوك، على موقف الإدارة الأمريكية الواضح بأن الاتفاق السياسي هو الإطار الوحيد والمستمر حتى إجراء الانتخابات العام القادم، وأنه لا مكان لحل عسكري.

وتناول الجانبان الوضع الاقتصادي في ليبيا، وأكد السراج أن حكومته ترى أن خلق فرص استثمارية وتحريك عجلة الاقتصاد، سيكون دافعا كبيرا لحل المشاكل الأمنية، داعيا إلى مساهمة الشركات الأمريكية في مشاريع استثمارية واقتصادية في ليبيا. 

وحضر اللقاء من الجانب الأمريكي وزير الخارجية ريكس تيلرسون ومستشار الأمن القومي الفريق هربرت ماكماستر، ومن الجانب الليبي وزير الخارجية بالحكومة المقترحة محمد سيالة، ووزير التخطيط الطاهر الجهيمي، والمستشار السياسي للسراج طاهر السني، وسفيرة ليبيا لدى واشنطن السيدة وفاء بوقعيقيص.

وكان رئيس المجلس الرئاسي المقترح فائز السراج قد بدأ زيارته إلى واشنطن الخميس بلقاء وزير الدفاع جيم ماتيس، كما التقى الجمعة وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، وطالب خلال هذه اللقاءات برفع جزئي لحظر السلاح عن ليبيا، كما استعرض جهود الأمم المتحدة في ليبيا وما يلعبه مبعوثها غسان سلامة من دور في ي الوصول إلى حل الأزمة السياسية الليبية. 

 

 

جميع الحقوق محفوظة - قناة النبأ الفضائية 2017
من نحن    اتصل بنا   الخصوصية   الكتاب  
DMCA.com Protection Status