أناشيد
فبراير

"القمة الإسلامية بإسطنبول": نقل السفارة الأمريكية للقدس يشجع الاحتلال

18 مايو 2018 - 22:49

القمة الإسلامية الاستثنائية في إسطنبول- الإنترنت

18 مايو 2018 - 22:49

مشاركة



أكد المجتمعون في قمة منظمة التعاون الإسلامي الاستثنائية حول القدس بإسطنبول، أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يشجع الاحتلال على استهداف الفلسطينيين.

 وأضاف البيان الختامي للقمة ، أن القدس هي عاصمة أبدية للفلسطنيين، ونقل السفارة الأمريكية لا يغير وضعها، متهما في الوقت ذاته إدارة ترامب بدعم جرائم الاحتلال الإسرائيلي وحمايته. 

كما دعا المجتمعون إلى توفير حماية دولية للشعب الفلسطيني، واتخاذ خطوات لمنع دول أخرى من نقل سفاراتها إلى القدس .

وأدان المجتمعون في البيان الختامي الأعمال الإجرامية "للقوات الإسرائيلية" في غزة إزاء الفلسطينيين العزل.

وفي جلسة الافتتاح، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن القدس هي قضية المسلمين جميعا، وأن أي هجوم عليها هو هجوم عل كل قيم الديانات السماوية الثلاث، وطالب بأن يأخذ المسلمون حقهم بأنفسهم لأنه "لن يتفضل علينا أحد بإعطائنا حقنا على طبق من ذهب".

وذكر أردوغان أن القضية الفلسطينية ستنقل مجددا إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، وذلك لأن أي خطوة تجري داخل مجلس الأمن تُقابل بـ"فيتو" أميركي.

بدوره، طالب أمين عام منظمة التعاون الإسلامي يوسف بن أحمد العثيمين بتشكيل لجنة خبراء مستقلة للتحقيق في الجرائم الإسرائيلية المرتكبة على حدود غزة، وأضاف أن التحقيق الدولي في الجرائم التي ارتكبها "الجيش الإسرائيلي" في 14 مايو الجاري هو مطلب ملح وعادل.

وكانت مسودة بيان الاجتماع الاستثنائي لقمة منظمة التعاون الإسلامي المنعقدة في إسطنبول قد دانت الأعمال الإجرامية للاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين، وحذرت من مبادرة دول أخرى لنقل سفاراتها إلى القدس المحتلة.

وحمل البيان سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن الفظاعات التي ترتكبها في الأراضي الفلسطينية، ولا سيما القتل المتعمد لأكثر من 60 فلسطينيا وإصابة نحو 2700 آخرين.

ودعت مسودة البيان المجتمع الدولي -ولا سيما مجلس الأمن- إلى الوفاء بالتزاماته القانونية في الدفاع عن القانون والنظام الدوليين فيما يتعلق بفلسطين، وضمان مساءلة إسرائيل عن جرائمها.

وارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين الماضي، مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، استشهد فيها 62 فلسطينيا.

جميع الحقوق محفوظة - قناة النبأ الفضائية 2018
من نحن    اتصل بنا   الخصوصية   الكتاب  
DMCA.com Protection Status