أناشيد
فبراير

صحيفة بريطانية: موسكو تعزز وجودها بقاعدتين في بنغازي وطبرق

9 اكتوبر 2018 - 13:33

آمر مليشيات الكرامة مع ضباط روس - إنترنت

9 اكتوبر 2018 - 13:33

مشاركة

ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية بأن روسيا "ستحول جنوب المتوسط إلى سوريا جديدة" وذلك من خلال تعزيز وجودها العسكري في قاعدتين ببنغازي وطبرق.

وأضافت الصحيفة الاثنين، أن عشرات ضباط الاستخبارات العسكرية الروسية، وعدد من قواتها الخاصة موجودون بالفعل في شرقي ليبيا لأهداف تدريبية وتنسيقية.

وأردفت الاستخبارات البريطانية بأنها "تعتقد" أن روسيا نشرت صواريخ "كاليبر" المضادة للسفن المدمِّرة، وأنظمة الدفاع الجوي الحديثة من طراز "إس-300"، في ليبيا.

ونقلت صحيفة "ذا صن" عن مصدر حكومي رفيع، أن الاستخبارات البريطانية أبلغت رئيسة الوزراء، تيريزا ماي، بتلك المعلومات والأهداف التي يسعى لها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، من خلال دعم آمر مليشيات الكرامة خليفة حفتر، ومدّ قواته بمعدات ثقيلة وفق الصحيفة.

وقالت الصحيفة مستشهدةً بمصدر رفيع المستوى في الحكومة إنه "إذا استولت موسكو على سواحل البلاد، فقد يؤدي ذلك إلى موجة جديدة من المهاجرين الذين يعبرون البحر الأبيض المتوسط".

من جانبه وصف رئيس اللجنة الدولية في البرلمان البريطاني، توم تاغندهات، هذه المعلومات بأنها مقلقة للغاية، مطالباً بأن تردَّ القيادة البريطانية على هذا التهديد،بحسب الصحيفة.

وكان المتحدث باسم آمر مليشيات الكرامة خليفة حفتر أحمد المسماري، قال في الثامن من أغسطس الماضي إن ليبيا تحتاج تدخلا روسيا لإنقاذها، مؤكدا بأن آمر مليشيات الكرامة خليفة حفتر يسعى دائما إلى تطوير وتقوية العلاقات العسكرية مع موسكو وفق قوله.

وزار حفتر في يناير 2017 حاملة الطائرات الروسية الأميرال كوزنتيتسوف وتواصل على متنها عبر دائرة تلفزيونة مغلقة مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو وبحث معه "محاربة الإرهاب" في منطقة الشرق الأوسط بحسب قناة روسيا اليوم.

 

 

جميع الحقوق محفوظة - قناة النبأ الفضائية 2018
من نحن    اتصل بنا   الخصوصية   الكتاب  
DMCA.com Protection Status